قلب الليل للحجار، أغنية عابرة للزمن

فاكرين في منتصف التسعينات لما كنا نسهر عشان برنامج طلباتك إيه وبورصة الهوي ، منتظرين أغاني من إللي بنحبها ، زي إفتكرني لمصطفي قمر وبرافو عليكي لراغب علامه ، فاكرين؟!
مظنش حد هينسي تحفة الأستاذ إيهاب توفيق الخالدة ، قلبي في خطر عرف السهر وإنت السبب شفت العجب !!!
وسط هذه الأغاني كان في غنوة بتيجي لعلي الحجار ، إسمها في قلب الليل !

علي الحجار أغنية قلب الليل

تبدأ بتصويرها المظلم القاتم فنقوم بقي قايلين إخيه ، أغنية مملة ، مش يجبولنا يا هوي بلغ حبيبي لمحمد محيي ؟!

وتقعد تفتكر البت إللي بتحبها إللي كانت بتروح الدرس بالبيجامة .
الحقيقة إحنا إللي كنا شوية أطفال هبله ، ومستحيل كنا نستوعب عظمة الغنوة دي في وقتها .
وأنا شخصيا بشوفها مثلا من أفضل مئة أغنية في تاريخ الغناء العربي .
الغنوة إنتاج عام 1986 يعني من قبل أن أولد! الشاعر وهو عصام عبدالله والملحن مودي الإمام ، استطاعا بالكلمات أن يرسما لوحه فنية متكاملة ، تحمل قصة غاية في الرومانسية وغاية في الحزن .
وطبعا أنا مسبتش الموضوع وفتشت وراه وعرفت إن الغنوة بتعبر عن تجربة شخصيه للشاعر ، عامة أي عمل فني وراه تجربة .

عصام عبد الله الشاعر أغنية في قلب الليل
 

كلمات الغنوة غريبه ومبهمه ، هتفهموا علطول لو عرفتوا القصة إللي وراها ، عشان كده هحكي لكم القصة الأول .
الشاعر تعرف علي فتاة ليل ، حياتها زي الزفت ، وهو كمان كان حياته زي الزفت ، شئ ربط بينهم ، ربما الضياع في هذا العالم الكئيب المخيف .
حبها ، حبها جدا ، وقالها إخرجي من العالم ده وتعالي أنا وإنتي نبدأ حياتنا سوا ، حررها وحررته ، تعالي نتجوز ؟! لا معطلكش ، ليه ؟!
راحت تعيش مع واحد تاني شافت معاه إمكانيات مش مع شاعرنا الرومانسي المتصالح مع الحياه . وبعد زمن ، قابلها تاني ، ولقي حياتها زي الزفت تاني ، بس المرة دي هو إللي قالها معطلكيش ، كان فيه وخلص .
نربط القصه بالغنوة بقي :

في قلب الليل أغنية علي الحجار والشاعر عصام عبد الله والملحن مودي الإمام

في قلب الليل وعزف الصمت متهادي كموج النيل ، في قلب الليل وبرد الخوف بيتكك سنان الخيل .
واضح جدا اللوحه إللي بيرسمها لنا الشاعر ، عن ليله مظلمة قارصة البرد ، وطبعا دا معني قريب ، لكن البعيد والمقصود تماما ، الليل هو الحياة بقسوتها وظلامها ووحدتها .
وما في حد في الشارع سوي مهر إتربط جازع !
يا عظمة التشبيه !، حيث شبهه فتاة الليل بمهر يقف وحيد في خوف ، تنتظر أحد الزبائن اللذين تنشق عنهم أرض الرغبات ويدفعون لها المال مقابل خدمات جسدها الجازع .
وشجرة صنت وأنا والصمت ، وبرد الليل وخوف الليل .

وصهل المهر لم أفهم أخوف مني أم إتعاجب
سألت المهر لم يفهم كلام مني ولا جاوب
وكان في عنيه بريق مني ، كأنه كان بيسألني ؟!
وقفت أنظرله ينظرلي ، وأنظرله وينظرلي
ولما صار كما خلي !
فتحنا باب حكاوينا ، وتهنا في أغانينا
في برد الليل وحزن الليل وخوف الليل .

طبعا مش محتاجه شرح ، في هذا العالم المخيف القاسي هي تقدم ما تجيده ، وهو لا يفهم الحياة بهذه الطريقه ، هو يحتاج رفيقة تشاركه الحكاوي والأغاني !
وكان في جيده قيد جارحه ، وقيد في جيدي ما لمحه
لكن حسه ، أكيد حسه ؟!
وهنا نقول يا دين النبي علي البلاغة في الربط بين سجنها وسجنه .
وفجأة لقينا أحلامنا ، وصهل الفجر في عيوننا
مسكت قيوده فكتها ، صهل بمعاني حسيتها .

في قلب الليل أغنية علي الحجار الشاعر عصام عبد الله الملحن مودي الإمام ٣

الكلمات تنبض بمعاني فيها عمق الحياه كلها ، الحرية وما أدراكم كيف تكون روعة الحب في مناخ الحرية ؟!

وصار يجري ، وينساني ، وأنا بجري في طريق تاني ؟!
أوبا ؟! ليه كده ؟! حد عاقل يسيب إنسان حرره وإتحرر معاه ؟!


 

وبعد كتير ، في ليل تاني ، لقيته لوحده من تاني
في إيده يقيده قيد تاني ، صهل تاني ، مردتيشي .
وباقي لوحدي أنا بمشي !
في برد الليل وخوف الليل وحزن الليل .
نهاية حزينه طبعا ، لكن واقعية .
كلنا بقيود فبلاش تضيعوا إللي ساعدوكم علي التخلص منها ، عشان فيه فرص مبتجيش مرتين في هذا العالم البشع .
يللا روحوا إسمعوا بنضج في قلب الليل .

استمع وشاهد أغنية قلب الليل:

 أغنية قلب الليل علي الحجار عصام عبد الله مودي الإمام