أحمد الرافعي ممثل بميول داعشية، ولا أي اندهاش

كتب خالد الشامي في صفحته بموقع فيسبوك: *

فيه ناس عبيطة مدهوشة من إن الممثل أحمد الرفاعي حاطط بوست بالشكل ده.
و ده لإن المفروض مفيش أي إندهاش.
أي إنسان مسلم بيحمل في داخله نواة داعشية. و قابل للتحول لإرهابي رسميا في أي لحظة (عادة اللحظة اللي بيبتدي يفهم الإسلام صح).
أي شخص يؤمن بأن القرآن كتاب الله و ما يحويه كلام الله هو مشروع إرهابي
أي حد يؤمن بأن محمد هو رسول الله هو مشروع إرهابي.
المسلم الغير إرهابي هو كذلك بالرغم من إسلامه و ليس بسببه.
و زي ما ربما بيقول:
و منهم من قضى نحبه و منهم من ينتظر (أن يقضي نحبه).
هو دين إنقضاء النحب
دين النحر و الدم و الموت
"أمِت...أمِت" هي صيحة رسولهم قبل الغزو
و بعد الغزو الغنائم.
جويرية الذي قتل الرسول زوجها و أخيها و أبيها عصرا تزوجها و 'دخل بها' مساء. ما بيضيعش وقت صلى الله عليه و سلم.
و بعدين ألاقي ناس مندهشة أن أحمد الرفاعي داعي إرهابي.
الإندهاش ده تبرموه و تحطوه في .....

=======

* وكان الرافعي قد غرد تغريدات أثارت ردود فعل حول ميوله السلفية